اغتيال قائد بارز في حركة طالبان باكستان الإرهابية في أفغانستان

قتل عضو الشورى والقائد الإرهابي في حركة طالبان باكستان المحظورة (TTP)، عبد المنان المعروف بحكيم الله، على يد مجهولين في مدينة (كُنَر) الأفغانية. أفادت مصادر مطلعة أن عبد المنان كان مساعدًا شخصيًا لعظمة الله محسود في مالاكند وكان مسؤولاً عن إرسال فرق إرهابية إلى باجور في باكستان.

تم اغتيال عبد المنان في منطقة تشاغا سراي، مقاطعة أسد آباد بكُنَر، حيث كان متورطًا في مجموعة واسعة من الأنشطة الإرهابية في باجور الباكستانية، تشمل الاغتيالات المستهدفة، وتفجيرات العبوات الناسفة، والهجمات على المراكز، والابتزاز.

ووفقًا للمصادر، تم دفن عبد المنان في منطقة ديراكي في الساعة ٣ مساءً يوم ١٨ يونيو ٢٠٢٤م الجاري، وتعد هذه العملية نجاحًا كبيرًا لباكستان، التي تظل حكومتها وشعبها عازمين على مكافحة جميع أشكال الإرهاب.

شاهد أيضاً

الرئيس الأذربيجاني يزور باكستان لتعزيز التعاون الاقتصادي

أعلن مكتب الخارجية الباكستاني أن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف سيزور باكستان في ١١-١٢ يوليو الجاري، …