مسيرة احتجاجية في مظفر آباد تضامنا مع كشمير المحتلة

نظم فرع مؤتمر جميع الأحزاب الحُرية لآزاد جامو وكشمير (APHC-AJK) مسيرة احتجاجية في مظفر آباد بمناسبة اليوم الدولي لمساندة ضحايا التعذيب، لتسليط الضوء على الانتهاكات المتزايدة في جامو وكشمير المحتلة بشكل غير قانوني من قبل الهند، قاد المسيرة غلام محمد صافي، وشارك فيها عدد كبير من الناس، مطالبين المجتمع الدولي بالانتباه إلى الوضع المتدهور لحقوق الإنسان في كشمير المحتلة

وخلال حديثهم للمشاركين في المسيرة، أوضح المتحدثون الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي ترتكبها القوات الهندية في كشمير المحتلة، وأكدوا أن الجيش الهندي تجاوز كل السجلات السابقة في الوحشية، وأطلق حملة رعب في الأراضي المحتلة وحرمان الكشميريين من حقهم الأصيل في تقرير المصير.

وأدان المتحدثون سجن وتعذيب الكشميريين الأبرياء، مؤكدين أن العنف الجسدي والنفسي يُستخدم كسلاح لقمع حركة الحرية. وأضافوا أن سلسلة الفظائع ضد الكشميريين مستمرة منذ عام ١٩٤٧م، لكن حكومة مودي سرعت من هذه العملية القمعية، ولا تقتصر على القتل واعتقال الكشميريين فحسب، بل تشمل أيضًا تعريضهم للعنف الشديد.

إقرأ أيضا:  عضو برلمان كشميري يدعو للحد من شرب الكحول في الأماكن العامة

شاهد أيضاً

وفد كشميري ينظم احتجاجًا خارج مقر الأمم المتحدة في جنيف

نظم وفد كشميري احتجاجًا خارج مكتب الأمم المتحدة في جنيف، مستنكرًا الانتهاكات المنهجية لحقوق الإنسان …